حكم زيارة القبور راى الدين فى زياره ال

حكم زيارة القبور راى الدين فى زياره ال. وأما شد الرحال لزيارة القبور فلا يجوز، وإنما يشرع لزيارة المساجد الثلاثة خاصة؛ لقوله ﷺ: فإنا لا نعلم أنه ورد نهي عن زيارة القبور في العيد كما ذكرت السائلة الكريمة، ولكن تخصيص زيارة القبور بيوم العيد وإن لم يرد فيه نهى بعينه فإنه يعتبر من البدع لأنه تخصيص لم يأت به الشرع.

Épinglé sur abdou
Épinglé sur abdou from www.pinterest.com

أنَّ السِّياقَ يدُلُّ على سَبْقِ الحائض لا يختلف حكمها عن غيرها في شأن زيارة القبور، فقد ذهب الجمهور إلى. مستحبة للعظة، والاعتبار، وتذكير بالموت وأهوال الآخرة، وانتفاع الموتى بالدعاء.

أن النبي ( صلى الله عليه و آله ) قال :

قال علام خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق، ببرنامج «كتب عليكم الصيام» على قناة صدى البلد، «زيارة القبور على جهة العموم مندوب إليها شرعًا؛ حيث حثَّ النبي صلى الله عليه وآله وسلم على زيارة القبور فقال: كنت نهيتكم عن زيارة القبور فزوروها فإنها تذكر بالآخرة. فإنا لا نعلم أنه ورد نهي عن زيارة القبور في العيد كما ذكرت السائلة الكريمة، ولكن تخصيص زيارة القبور بيوم العيد وإن لم يرد فيه نهى بعينه فإنه يعتبر من البدع لأنه تخصيص لم يأت به الشرع.

لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد:

المسجد الحرام، ومسجدي هذا، والمسجد الأقصى متفق على صحته، وإذا زار المسلم مسجد النبي ﷺ دخل في. زيارة قبور العلماء والأولياء والصالحين شأنها شأن سائر القبور، زيارتها سُنَّةٌ مُسْتَحَبَّةٌ شرعًا، لا سيَّما وأَنَّ في زيارتهم فوائد. «زوروا الْقبور فإنها تُذَكِّرُ الْمَوْتَ» وفي رواية أخرى للحديث.

«فزُورُوا القُبُورَ فإنَّها تُذَكِّرُ المَوْتَ» ( [ 12] )، وحديث بُرَيدةَ T:

مستحبة للعظة، والاعتبار، وتذكير بالموت وأهوال الآخرة، وانتفاع الموتى بالدعاء. ما حُكم زِيارة القُبور لِلنِّساء؟. بالنسبة لسؤالك، فلقد اختلف أهل العلم في حكم زيارة النساء للقبور ما بين التحريم والكراهة والجواز لكن الراجح هو قول جمهور العلماء بجواز زيارة النساء للقبور بلا كراهة.

قال رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّم:

وأشار إلى اتفاق علماء الأصول على أن الوسائل لها حكم المقاصد؛ فإذا كان الحجُّ واجبًا فشدُّ الرحال للحجِّ واجب، وإن كانت زيارة قبر النبي صلى الله عليه وآله وسلم وقبور الصالحين والأقارب وعموم. ((نهَيْتُكم عن زيارَةِ القُبورِ فزُورُوها )) [9074] أخرجه مسلم (977). قال علماء الدين أن الخلاف في الرأي قد جاء حول حكم زيارة القبور للنساء بِوجه عام.

إلا أنه لا يوجد خلاف بينهم فيما يخص حكم زيارة المقابر للحائض أو الجنب حيث أكد العلماء؟.

إنَّ رسول اللّه رَخَّصَ في زِيارَةِ الْقُبُورِ 2. و عن عائشة أيضاً : اللهم آمين لأمواتنا وأموات المسلمين أجمعين.

أضف تعليق